الهياكل التنظيمية في الشركات

هل تعلم أن أسلوب الهيكل التنظيمي في شركتك له دور إداري كبير في نموها؟
هل تعلم أن أحد أسباب طول المهام وتعقيد الإجراءات وبُطئ سير المعاملات ينتج أحياناً بسبب وضع هيكل إداري غير مناسب؟
عادة ما يتم بناء الهيكل التنظيمي للشركات بحسب حجم وطبيعة واستيراتيجية العمل و يؤخذ بعين الاعتبار المتغيرات المؤثرة في الشركة.
هنالك العديد من نماذج الهياكل التنظيمية سأسرد منها الأكثر تداولاً مروراً بمساوئ ومحاسن كل هيكل إداري.
1نموذج الهيكل الوظيفي (Functunal Structure):
وهو النموذج المشهور والمعمول به في أغلب الشركات, ففيه يتم تجميع كل تخصص وظيفي في إدارة واحدة فيكون هناك إدارة مالية واحدة و إدارة مشتريات واحدة و إدارة صيانة واحدة ..الخ, وكل ادارة يندرج تحتها التفرعات المطلوبة.
Fh
مثال عن الهيكل الوظيفي

محاسن استخدام الهيكل الوظيفي

الخطوة الأخيرة في تطبيق برنامج الـ ERP – مرحلة Go Live

يطلق مصطلح Go Live على المرحلة الأخيرة من مراحل تطبيق أنظمة الـ ERP في الشركات, و هي نقطة البداية للاستفادة من هذه الأنظمة وبدء الإدخالات الفعلية, وهذه المرحلة يطوق إليها كلاً من الشركة المطبقة Implementer و العميل Customer الذي يَعتبر نجاح هذه المرحلة كفيل بنقل أعمال Handشركته الى الوضع المؤتمت وقد يكون اهم تغيير للشركة في تاريخ المؤسسة على مستوى عملياتها الداخلية.

تكاليف واحتياجات تطبيق برامج الـ ERP

في معظم الحالات تتخطى تكلفة تطبيق برامج الـ ERP  الميزانية المحددة لها على الرغم من التخطيط المسبق للمشروع من النواحي المادية!, لذا تجد العديد من الشركات تفاجأ بظهور تكاليف غير مباشرة نشأت عند تركيب نظام الـ ERP.

ملتقى مايكروسوفت اوبن دور في المملكة العربية السعودية

تنطلق فعاليات “أوبن دور ٢٠١٠” في المملكة العربية السعودية بداية الشهر القادم
حيث سيفتتح الرئيس التنفيذي لشركة مايكروسوفت ستيف بالمر الحدث ويلقي الكلمة الرئيسية في الرياض بتاريخ ٢ نوفمبر الموافق ٢٥ ذو القعدة ١٤٣١.
شارك في حضور هذا الحدث واطّلع على أحدث تطوّرات تقنية المعلومات لدى مايكروسوفت.