متى تستأجر ومتى تشتري؟.. حسن قراراتك الاستراتيجية

34 تعليق على ”متى تستأجر ومتى تشتري؟.. حسن قراراتك الاستراتيجية

  1. ما شاء الله شرح مبسط لموضوع غاية في الاهمية.
    غير ان هناك عوامل اخري قد تؤثر علي قرار الشراء ام الايجار مثل عنصر الوقت وعوامل اخري لاتقل اهمية عن عنصر الوقت لابد ان تأخذ في حساب المعادلة لذا اود ان تقوم ببسط الموضوع في إعداد مقبلة من المدونة .وفي الختام تقبل تحياتي واتمني لك دوام الخير والعافية.
    أخوك
    أحمد إبراهيم

  2. مرحبا بك أخي أحمد
    العوامل التي تحكم موضوع الشراء أو الإيجار هي كثيرة, وهنا كان تركيزي على الجانب المادي فقط.

    شكرا لمرورك

  3. إأهلاً بك أبا أسامة وأهلاً بإبداعاتك الجميلة فأنت دائماً تتحفنا بالجديد المفيد والعملية التي شرحتها بسيطة وغير معقدة وسهلة وتمكن الشخص فعلياً من إتخاذ القرار الصحيح .
    جزاك الله خيراً.
    أبوعبدالله

  4. هذه هي زيارتي الأولى .. الشرح مبسط جدا و الفكرة رائعة ، ما شاء الله
    ملاحظة :الرجاء تصحيح الفقرة من الناتج يدل على أنه بعد أقل من 21 يوم ستتساوى القيمة التي ستدفعها في أي حال الى 21 شهر.

  5. أشكرك sofiene على ملاحظتك القيمة , وهذا إن دل فإنه يدل على دقة قراءتك وشدة ملاحظة,
    أخطأت وكتب كلمة يوم بدلاً من شهر.. سقطت سهواً وأصلحت الخلل 🙂

    شكرا مرة أخرى

  6. الشكر لك سيد منذر ،طريقة بسيطة فعلاً للممفاضلة بين الشراء أو الاستئجار ولكنها برأيي تصلح فقط للاستخدامات الشخصية … مثلاً المفاضلة بين شراء خط سابق الدفع او لاحق الدفع مع تكلفة الاشتراك … أما بالنسبة لاتخاذ قرار استراتيجي يتعلق بالاستحواذ على آلات صناعية او عقار فالأمر أعقد بقليل:
    أولاً : يوجد 5 أنواع للتأجير ( تختلف من دولة لأخرى حسب التشريعات ) و أهمها التأجير التشغيلي Operating lease و التأجير التمويلي Financial lease
    ثانياً: مزايا التأجير هي أكثر بكثير وأضيف على ماذكرت .. تأمين المرونة التشغيلية ( مثال : شركات الطيران ) و تقليل خطر التقادم التكنلوجي ،و وجود فقرة بالعقد تسمح بإلغاءه ..
    ثالثاً : المساوئ في معظم الأحيان تكلفة الأجار هي أعلى من تكلفة الشراء بالإضافة إلى ان المستثمر لا يحصل على القيمة المتبقية salvage value في نهاية العمر الانتاجي للأصل.
    رابعاً: من أهم العوامل التي تشجع الشركات على الأجار بدلاً من التملك هو الحسم الضريبي … وليس لدي علم بصراحة عن وضع التشريعات الضريبية في الدول العربية بالنسبة للتأجير حيث أنها تتطلب منظومة متطورة من التشريعات لتشجع على التأجير

    خامساً: الطريقة المستخدمة في الشركات الكبرى لاتخاذ القرار بهذا الخصوص هي net advantage to leasing (NAL) ( لا أعلم ماهي ترجمتها للعربية ) وهي :
    NAL = PV cost of leasing – PV cost of owning
    اي : القيمة الحالية لتكلفة التأجير – القيمة الحالية لكلفة الامتلاك
    وهذه الطريقة تسمح لك بادخال عامل الزمن، الضرائب، كلفة التمويل، الاهتلاك

    وفي النهاية أرجو تقبل مداخلتي وهذه أول مرة أدخل إلى مدونة عربية ناهيك عن التعليق ولكن عنوان المدونة و المقال شدني للدخول… الشكر لك

  7. مرحبا بك اخي اسامة وتشرفت بمرورك الكريم واضافتك المفيدة
    هنالك وسائل كثيرة تستخدم في قرارات الشراء او الاستئجار هذه احدها وانت ذكرت اخرى ،سأحاول ادراج امثلة واساليب اخرى لاحقا ان شاء الله

    شكرا لمرورك ثانية

  8. شكرا لك أخي
    ولكن هل هذه الطريقة مستنبطة من أحدى الكتب ؟ أم انها جهد شخصي

  9. أهلا بك أخي الكريم
    هذه الطريقة تُدرس في إدارة المشاريع الاحترافية المستندة الى منهجية الـ PMI والمعتمدة على كتاب PmBOK
    إذا أردت الاستزادة في ذلك ابحث في جوجل عن Make-or-Buy Analysis
    بالتوفيق

  10. السلام عليكم ورحمه الله معادلة محاسبة التكاليف في عملية المفاضلة بين الشراء او التصنيع تضع اعتبارات غير كمية واعتبارات كمية,,, ومن ضمن الاعتبارت غير الكمية في مساله الشراء او ايجار السيارات من الموضوعي ان نضع اعتبارات غير كمية تتمثل في تكلفه الصيانه الدورية وتكاليف التامين والترخيص السنوي وكذلك تكاليف التشغيل من مراقبه وتحكم وتعين سائقين ومايترتب عليهم من التزامات رواتب وحقوق مابعد الخدمة فهي تقع في خانه تكاليف المتغيرة وذلك حتي يكون القرار صائب وكذلك نصتحب جميع مزايا وعيوب الامتلاك والمصاريف الادارية المترتبة علي ذلك….وشكرا

لديك إضافة، أو تعليق؟ تُسعدني مشاركتك ..